Image

فيلما “لوسي” و”هركيوليز” يفوقان التوقعات في سباق إيرادات السينما الأمريكية

0 تعليق  |  671 مشاهدة  |  فنون  |  2014/08/01


وفاق الفيلمان الجديدان التوقعات ليبثا الحياة في موسم الصيف الباهت بدور العرض السينمائي في الولايات المتحدة وكندا.
واحتل فيلم (دون أوف ذا بلانيت أوف ذي أيبس) ‭Dawn of the Planet of the Apes‬ الذي تصدر إيرادات السينما الأمريكية في الأسبوعين الماضيين المركز الثالث وحصد 16.4 مليون دولار.
ويدور فيلم لوسي وهو من اخراج الفرنسي لوك بيسون المتخصص في أفلام الحركة ومن بطولة جوهانسون حول امرأة تستطيع وقف حركة المرور وتحريك الأشياء من خلال التحكم فيها بذهنها بعد أن أدى زرع عقار في جسدها الى عمل دماغها بمستويات فائقة.
ويقول موقع موجو المتخصص في إيرادات الافلام إن إنتاج الفيلم الذي يزخر بالمؤثرات الخاصة تكلف 40 مليون دولار فقط.
وتباينت الآراء بشان فيلم (هركيوليز) الذي تكلف إنتاجه 100 مليون دولار ويلعب بطولته دوين جونسون وإن كان نحو ثلثي النقاد على موقع “روتن توميتوز”‭www.rottentomatoes.com/ ‬ المعني بصناعة السينما أعطوه تقديرا جيدا.
وقالت ميجان كوليجان رئيسة قسم التسويق والتوزيع في الداخل في شركة براماونت بيكتشرز التي أطلقت الفيلم بالتعاون مع شركة (إم.جي.إم) إن الكاريزما التي تتمتع بها جونسون ساعدت في إعطاء دفعة لافتتاح الفيلم الذي فاقت إيراداته التوقعات بعدة ملايين.
 

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .