Image

تجدد الاشتباكات في بلدة حدودية.. وموسكو تؤكد ضرورة الحفاظ على أمن لبنان

0 تعليق  |  450 مشاهدة  |  الاخبار  |  2014/08/09

اشتبك الجيش اللبناني مع مسلحين في بلدة حدودية على الرغم من وقف إطلاق النار لمدة اربعة وعشرين ساعة لإنهاء خمسة أيام من القتال الذي أسفر عن مقتل عشرات الأشخاص في أسوأ واقعة لامتداد الحرب الاهلية السورية المندلعة منذ ثلاث سنوات إلى الأراضي اللبنانية
بدورها أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو تنظر إلى الأحداث الأخيرة في عرسال كتحد جدي لأمن لبنان واستقراره، مؤكدة موقف روسيا المبدئي الهادف الى الحفاظ على وحدة واستقلال وسلامة الأراضي اللبنانية، بالاضافة الى دعمها للجيش اللبناني وأجهزة الأمن في تصديها للتهديد الارهابي، داعية الشركاء في المجتمع الدولي إلى تقدير الوضع الخطر جدا في سوريا والعراق ولبنان بانتباه وموضوعية

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .