Image

هادي العامري : عمليات امس الارهابية محاولة لتشتيت الانتباه والفرار ..واصفاً اياها بالانتحار الجماعي

0 تعليق  |  231 مشاهدة  |  الاخبار  |  2016/02/29

اشرف الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري ، على عمليات تأمين مناطق ابو غريب من وجود العناصر الارهابية المنفذة لعملية /سايلو ابو غريب/.

وقال العامري في تصريح خلال تواجده في قضاء ابو غريب ان " الهدف من تنفيذ عمليات ارهابية متفرقة من عناصر داعش في محاور القواطع المحيطة بالفلوجة هو ايجاد منافذ للهروب ومشاغلة القوات الامنية وفصائل الحشد الشعبي في اكثر من جبهة لتشتيت الانتباه والفرار، واصفاً هذه العمليات بـ/الانتحار الجماعي/.".

واكد العامري ان " القوات الامنية وفصائل الحشد الشعبي سيطرت على جميع مناطق ابو غريب بالكامل، وقتلت جميع عناصر داعش المنفذة لعملية السايلو" مبينا ان "التنظيم الارهابي يعيش حالة ضعف كبير يعتمد فيها على بعض خلاياه النائمة في تنفيذ عمليات انتقامية ضد المواطنين الابرياء، الامر الذي يكشف عن فقدان الارهاب لعنصر المبادأة في الهجوم بعد فقدانه لقياداته والكثير من عناصره في المواجهات ضد القوات الامنية ورجال الحشد الشعبي.".

واضاف ان " الطوق الذي تفرضه القوات الامنية والحشد الشعبي حول الفلوجة ، ساهم باضعاف داعش وقطع عليه طرق الامداد بالسلاح والارهابيين، وهذه الحالة ستمكن القوات الامنية من تحريرها بسرعة كبيرة وباقل الخسائر" متوقعا ان "تشهد العمليات الامنية في الفلوجة انهياراً كبيرً في صفوف التنظيم الارهابي يمهد لتسليم جماعي لعناصره .".

وكانت بغداد شهدت امس احداثاً ارهابية في غربها عبر محاولة فاشلة لارهابيي داعش التسلل من منطقة خان ضاري الى قضاء ابو غريب ادت الى مقتل عدد منهم والقبض على اخرين ,ومحاولة اخرى شرقها عبر تفجير انتحاري مزدوج بسوق مريدي في مدينة الصدر ادى الى استشهاد واصابة العشرات.

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .