Image

الجبوري يؤكد سعيه لتحشيد كل الجهود لانجاح مشروع درج الآثار والمعالم في ذي قار ضمن لائحة التراث العالمية

0 تعليق  |  236 مشاهدة  |  الاخبار  |  2016/06/12

 اكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، سعيه لتحشيد كل الجهود لانجاح مشروع درج الآثار والمعالم في ذي قار ضمن لائحة التراث العالمية.

وقال في مؤتمر صحفي من على زقورة أور الاثرية خلال زيارته لمحافظة ذي قار " لقد جئنا اليوم داعمين لهذه المحافظة المهمة والغنية بالإرث الحضاري لبلاد الرافدين، التي احتضنت معالم كبيرة وحقبة مهمة من التاريخ القديم، تمثلت بآثارها لحضارات جسدت عمق الثقافة والعلوم للشعوب التي سكنت هذه الارض المباركة. "

وأكد سعيه لتحشيد كل الجهود لانجاح مشروع درج الآثار والمعالم في ذي قار الى لائحة التراث العالمية, مبينا ان درج الآثار في ذي قار يمثل انجازا لكل العراقيين ومكسبا وطنيا مهما، مشيرا الى انه يجب على العراقيين أن يتوحدوا للحفاظ على ماضيهم وحاضرهم ومستقبلهم.

وبين" أن المعالم الأثرية والظواهر الطبيعية الموجودة في هذه المحافظة، تعتبر كنزا وطنيا، يخص كل أبناء الشعب العراقي، وتاريخا زاخرا بالإنجازات التي وصل نورها الى كل انحاء المعمورة, مجددا دعمه كافة الجهود والمساعي الكبيرة المبذولة لادراج الأهوار والمعالم الاثرية في هذه المحافظة إلى لائحة التراث العالمي".

وقدم رئيس البرلمان شكره للجهود الكبيرة التي بذلت، من قبل جهات عدة في مقدمتها مكتب اليونسكو في العراق، والتي من خلالها تمت الموافقة المبدئية لأدراج الاهوار والمعالم الأثرية إلى لائحة التراث العالمي، مشيرا الى ضرورة تحقيق كافة المتطلبات للحصول على الموافقة النهائية، وهذه تقتضي مستلزمات ومعايير يجب تحقيقها.

وتوجه الجبوري فور وصوله الى قاعدة الإمام علي في الناصرية حيث كان في استقباله أعضاء مجلس النواب عن المحافظة ومحافظ ذي قار ورئيس وأعضاء مجلس المحافظة الى مدينة اور الاثرية, حيث زار زقورة أور واستمع لشرح كامل عن تاريخها وعمليات الصيانة الجارية لها من قبل خبراء الآثار.

كما توجه رئيس مجلس النواب عقب المؤتمر الصحفي الى مبنى مجلس محافظة ذي قار, حيث عقد اجتماعا مع رئيس وأعضاء مجلس المحافظة استمع سيادته لما طرحه اعضاء المجلس من المشاكل الخدمية والصحية والاقتصادية التي تعاني منها المحافظة
 

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .