Image

العبادي يعلن تحرير الساحل الايسر من مدينة الموصل بالكامل

0 تعليق  |  294 مشاهدة  |  الاخبار  |  2017/01/25

اعلن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي عن تحرير الساحل الايسر من مدينة الموصل بالكامل.

وقال في مؤتمره الصحفي الاسبوعي " ازف لكم بشرى تحرير الساحل الايسر بالكامل الذي تحقق بفضل بطولات وتضحيات القوات الامنية بمختلف صنوفها وتسمياتها ".

واضاف العبادي ان" النصر تحقق بوحدة العراقيين جميعا " داعيا الابطال من القوات المسلحة والامنية للتحرك بسرعة لتحرير الساحل الايمن ".

واوضح ان" القوات الامنية بمختلف مسمياتها تستقبل اهالي الموصل بانسانية ورافة كبيرة خاصة وان العمليات ليست لتحرير الارض فقط وانما تحرير الارض والانسان معا بغض النظر عن مذهبه وقوميته " مبينا انه " تم تاهيل المستشفيات والمستوصفات وفتح اكثر من 70 مدرسة اضافة لتوفير المواد الاساسية والمحروقات والعمل جار وبتيرة متسارعة لتاهيل وتشغيل الكهرباء بكامل طاقتها بعد ان قطع الدواعش الكهرباء عن الساحل الايسر مشيرا الى توقيع/ 27/ مذكرة لاعادة بناء مشاريع مختلفة في المناطق المحررة.".

واشار العبادي الى ان" داعش الارهابي يحاول استخدام الطائفية عبر فيديوات مفبركة " مشددا على ان" اي تجاوز من قبل القوات الامنية بحق المدنيين سيتم احالته للقضاء وهناك اوامر قضائية بذلك ".

وتابع ان" الارهاب اتى للعراق من خارج الحدود ومن سوريا بشكل خاص باسناد من بعض الدول واحتل بعض المدن والمجتمع الدولي استوعب الامر وقام بتقديم المساعدات اللوجستية والتدريب والجهد الاستخباري والغطاء الجوي دون اي قوات على الارض ومن يقاتل على الارض هم فقط العراقيون وقواتهم المسلحة داخل حدودهم " معربا عن الامل " باستمرار هذا الدعم خاصة تدريب الشرطة المحلية والتي بدا منذ سنة ".

واكد العبادي ان" الرئيس الامريكي الجديد ترامب ومن خلال الاتصالات الاخيرة به اكد زيادة الدعم الامريكي على مختلف الاصعدة وخاصة في الجانب المالي والاقتصادي عبر ضمان امريكي بسندات للحكومة العراقية بفائدة قليلة جدا وتفعيل الاتفاقية الاستراتيجية ". 

ودعا العبادي " المواطنين للتعاون الكامل مع القوات الامنية التي تواصل احباطها للعمليات الارهابية مبينا ان" جزءا من عمليات الاختطاف مرتبطة بالارهاب وجزءا من اخلال الامن الداخلي هدفه ارهابي لكسر وحدة العراقيين".

وحيا العبادي وسائل الاعلام والاعلاميين بمساندتهم للقوات الامنية " مشيرا الى ان" العمليات الامنية التي جرت في شمال بغداد / الطارمية/ كان هدفها تدمير بعض المضافات وتم اطلاق بعض من القي القبض عليهم اما العملية الثانية فقام بها فصيل من الحشد الشعبي وقام باعتقال عدد من المدنيين وطلبت تحقيقا بهذا الامر.".

وقال انه " استلم تقريرا حول احداث الصقلاوية والسجر وادعاءات البعض بوجود عمليات خطف وقتل مبينا انه تم تسليم احد افراد الحشد الشعبي الذي قتل عددا من المدنيين وهو من / بدر/ الى القضاء " ".

وتابع " نحن نريد بناء دولة ليستفيد من ياتي من بعدنا مبينا انه ليس لديه جيش الكتروني ".".

وقدم الدعوة الى الادارة الامريكية لان تفتح باب التعاون مع الجميع مبينا ان نقل سفارتها الى القدس سيدخل المنطقة في عداوات وليس من صالحها ان تخلق عداوة مع العرب والمسلمين 

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .