Image

الجعفري : مُبادَرة العراق الخاصَّة بعودة سوريا لشغل مقعدها في الجامعة العربيَّة تأتي في إطار تكثيف الحوارات الهادفة لإنهاء الأزمات التي تعاني منها المنطقة

0 تعليق  |  86 مشاهدة  |  رياضة  |  2017/03/29

قال وزير الخارجية ابراهيم الجعفريّ، ان "مُبادَرة العراق الخاصَّة بعودة سوريا لشغل مقعدها في الجامعة العربيَّة تأتي في إطار تكثيف الحوارات الهادفة لإنهاء الأزمات التي تعاني منها المنطقة وتستنزف الدماء والثروات".

وذكر بيان لوزارة الخارجية " ان الجعفريّ التقى اليوم المبعوث الأمميَّ إلى سورية ستيفان دي ميستورا، على هامش اجتماعات القِمَّة العربيَّة في البحر الميت بالمملكة الأردنيَّة الهاشميَّة"، مشيرا الى " ان " مُبادَرة العراق الخاصَّة بعودة سورية لشغل مقعدها في الجامعة العربيَّة تأتي في إطار تكثيف الحوارات الهادفة لإنهاء الأزمات التي تعاني منها المنطقة وتستنزف الدماء والثروات".

واضاف البيان ان "اللقاء تضمن استعراض سير المُباحَثات الجارية، والجُهُود الدوليَّة المبذولة لحلِّ الأزمة السوريَّة، والتأكيد على أهمِّية التوصُّل لحلٍّ سياسيٍّ يُجنـِّب المنطقة المزيد من الصراعات، والقضاء على الإرهاب، ومنع انتشاره".

وأكـَّد الجعفريّ أنَّ "العراق يدعم أمن واستقرار المنطقة، وأنَّ أيَّ صراع في المنطقة يُساعِد الإرهاب، ويُساهِم في انتشاره"، مُوضِحاً ان "مُبادَرة العراق الخاصَّة بعودة سورية لشغل مقعدها في الجامعة العربيَّة تأتي في إطار تكثيف الحوارات الهادفة لإنهاء الأزمات التي تعاني منها المنطقة، وتستنزف الدماء، والثروات"، مُضيفاً ان "الأوضاع في سوريا تحتاج لوقفة إنسانيَّة، ومُساهَمة الجميع في تجاوز التحدِّيات التي تواجهها المنطقة".

واوضح " ان عصابات داعش الإرهابيَّة استغلت الخلافات الإقليميَّة، والدوليَّة، وانتشرت، ولا يُمكِن فصل الأمن، والاستقرار بين أيِّ بلد وآخر؛ لأنَّ الإرهاب يستهدف دول العالم كافة".

من جانبه أكد المبعوث الأمميّ إلى سوريا بذل أقصى الجُهُود للتوصُّل إلى حلٍّ سياسيٍّ للأزمة السوريَّة، واعادة الأمن، والاستقرار إلى المنطقة"،مضيفاً "نأمل تحرير الأراضي العراقـيَّة بالكامل من سيطرة عصابات داعش الإرهابيَّة، ونبارك الانتصارات التي يحققها الشعب العراقيّ على الإرهاب".

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .