Image

الجعفري من الهند : نعمل على تحشيد الجهود العالمية لمساعدتنا في اعادة اعمار المدن المخربة

0 تعليق  |  26 مشاهدة  |  الاخبار  |  2017/07/30

 أكد وزير الخارجيَّة إبراهيم الجعفريّ، أنَّ الخطوة القادمة هي إعادة إعمار نينوىوالأنبار وصلاح الدين، بعد أن تعرَّضت للتخريب من قبل عصابات داعش الإرهابيَّة.

وقال الجعفريّ في مؤتمر صحفي في الهند التي يزورها حاليا :" نحن الآن بصدد تحشيد الرأي العامِّ العالميِّ للوقوف إلى جانب العراق في إعادة بناء المُدُن المُخرَّبة؛ لذا يُراد تكثيف الجُهُود، والتعاون سويَّة، ونحتاج للتواصُل، وتبادُل المعلومات الأمنيَّة حول حركة عصابات داعش".

وأضاف" ان زيارتي إلى الهند تهدف لتعميق العلاقات أكثر ، ورفع مُستوى المصالح الاقتصاديَّة، والأمنيَّة، والتذكير بضرورة الاستمرار بالعلاقة مع العراق بعد تحرير المُدُن من عصابات داعش الإرهابيَّة".

وفي معرض ردِّه على سؤال حول وضع الحشد العشائريّ بعد انتهاء عمليَّات تحرير المناطق من عصابات داعش الإرهابيَّة، بَيَّنَ الجعفري" مادامت الحاجة قائمة لهم يُمارسون دورهم كحشد عشائريّ، وعندما ترتفع الحاجة فكلُّ واحد يرجع إلى عمله، ومَن يُريد الانضمام إلى الجيش فأهلاً وسهلاً".

وعن الأزمة بين بعض دول الخليج وبين قطر، أكـَّد الجعفريّ" أنَّ سياسة العراق ستراتيجيّاً عدم التدخـَّل في شُؤُون الدول الأخرى، ونعمل على إيجاد أجواء من الانسجام، والتسوية بين الدول المُتقاطِعة خُصُوصاً عندما تكون إحداها، أو كلـُّها دول جوار جغرافيّ للعراق، فنحن نبذل جُهداً من أجل إيجاد أجواء مُسالِمة، وعودة العلاقات القطريَّة-السعوديَّة إلى مجاريها الطبيعيَّة، وعدم السماح بالاتساع إلى الدول الأخرى".

وعن مصير 39 هندياً مفقودين في الموصل، اوضح الجعفريّ" حتى هذه اللحظة ليست لدينا معلومات بخُصُوص مجموعة الـ39 الهنود، ونحن نتقصَّى أخبارهم سواء كان من مدنيِّي الموصل، أم من مُقاتِلي داعش، وأيُّ خيط يُمكِن أن يُوصلنا إليهم سوف نتبعه"

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .