Image

وفاة الفنان فؤاد سالم في دمشق بعد صراع مع المرض

0 تعليق  |  775 مشاهدة  |  فنون  |  2013/12/21

توفي في دمشق اليوم الفنان فؤاد سالم عن عمر ناهز الثامنة والستين عاما بعد صراع طويل مع المرض.
ويعد الفنان الراحل أحد رواد الأغنية العراقية في سبعينات القرن الماضي ، واسمه الحقيقي فالح حسن بريج من مواليد محافظة البصرة قضاء التنومة في عام 1945.
اجاد فؤاد سالم اطوار الابوذية (الشطيت والشطراوي والغافلي والحياوي والعياش والملائي واللامي) إضافة إلى تميزه بالغناء البغدادي.
بدأ الغناء عام 1963 وكان متأثراً بالمطرب الكبير ناظم الغزالي ، وكان يغني في الجلسات الخاصة بمحافظة البصرة وفي نادي الفنون الذي اسسته ورعته مجموعة من الفنانين والشعراء والكتاب البصريين.
كان أول ظهور علني له مع أول أوبريت غنائي (بيادر خير) في بداية السبعينات ، الذي انتجه نادي الفنون بإمكانيات متواضعة وكان من أخراج الفنان قصي البصري ، ثم أتبعه بعد عام باوبريت (المطرقة).

ظهر لأول مرة على شاشة التلفزيون عام 1968 ومن خلال برنامج (وجه لوجه) وقد تبناه في بداية الأمر عازف القانون الفنان سالم حسين وهو الذي اختار له الاسم الذي اشتهر به ، وهو الذي لحن له أول اغنية في حياته الفنية وهي اغنية (سوار الذهب) وكانت من كلمات جودت التميمي ، ثم غنى (مو بدينة) للفنان محمد نوشي عام 1975.
خرج من العراق لأسباب سياسية في بداية الثمانينات ، حيث منع من الغناء في الأماكن العامة ، كما منع دخول الاذاعة والتلفزيون ثم اعتقل.
هرب عام 1982 إلى الكويت وظل في بداية خروجه من العراق يتنقل في منطقة الخليج العربي حتى استقر في سوريا.
كتب فؤاد سالم الكثير من كلمات أغانيه في السابق ، وله ثلاثة دواوين تتضمن شعرأً وزجلاً منها ديوان (عسر الحال) ، وديوان (للوطن للناس اغني) وديوان (مشكورة) وديوان اخر عن ادب الفنون الشعبية ويتضمن 140 أبوذية و 200 دارمي.
من اشهر اغانيه التي ظل الناس يرددونها : حدر ياهالبلام ، سوار الذهب ، شوق الغريب ، ما تدرين ، مو بيدينه ، يا بعد عمري ، يا طير الرايح ، سعادة ، مشكورة ، ، هوى الحلوين ، يا بو بلم عشاري ، صابرين ، ، ردتك تمر ضيف ، ، حبينا ضي الكمر ، يا عشكنا وغيرها من الأغاني

 

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .