Image

تدريبات أميركية كورية يابانية على تعقب الصواريخ

0 تعليق  |  390 مشاهدة  |  الاخبار  |  2017/10/24

ذكر الجيش الكوري الجنوبي أن سول وواشنطن وطوكيو بدأت تدريبا يستمر يومين على تعقب الصواريخ استعدادا لأي اختبار صاروخي أو نووي تجريه كوريا الشمالية. وقال الجيش في بيان إن التدريبات ستجرى في مياه قبالة سواحل كوريا الجنوبية واليابان. وتعقد التدريبات كل بضعة أشهر في أعقاب اتفاق توصلت إليه كوريا الجنوبية والولايات المتحدة العام الماضي خلال الاجتماع الأمني التشاوري الذي يعقده البلدان سنويا. وكان قد حذر وزراء دفاع الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية من أن برامج تسلح كوريا الشمالية تشكل "تهديدا غير مسبوق وخطيرا" على أمن بلادهم. وقال وزير الدفاع الياباني، ايتسونوري أونوديرا، الاثنين، إن قدرات كوريا الشمالية النووية الصاروخية بلغت "مستوى خطيرا وغير مسبوق". وأشار أونوديرا إلى أن كوريا الشمالية أطلقت مؤخرا صواريخ بالستية مرت فوق الأراضي اليابانية، مضيفا أنه لا يمكن استبعاد أن تكون التجارب النووية التي أجريت مؤخرا في كوريا الشمالية شملت قنبلة هيدروجينية.

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .