Image

العبادي : لمسنا في دافوس تقدما كبيرا لمكانة العراق ورغبة للمشاركة باعادة اعماره

0 تعليق  |  381 مشاهدة  |  الاخبار  |  2018/01/31

اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي ان ‏هناك تقدما كبيرا لمكانة العراق وهذا مالمسناه خلال مشاركتنا في منتدى دافوس ‏الاقتصادي العالمي ".‏ وقال العبادي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي انه"تم اللقاء بعد كبير من الزعماء ‏ورؤساء الشركات الذين أبدوا رغبتهم الكبيرة بدخول استثماري في العراق"مبينا ‏ان"طلبات المشاركة الدولية بمؤتمر اعمار العرآق في الكويت تجاوزت المقاعد ‏المخصصة".‏ وعن موضوع الفساد ، اكد العبادي انه"لاتراجع عن ملاحقة المطلوبين والفاسدين ‏وهناك فرق بين المطلوب بملفات مختلفة وبين المعارضين الذين يتجاوزون حدودهم ‏ولايحاسبون ".‏ واوضح :" ان عملية محاربة الفساد لاتحسب بالايام ، انما وفق خطط مدروسة داخليا ‏وملاحقتهم خارجيا وفقا لمساعدات دولية لاجل تهيئة الاجواء الايجابية للحكومة ‏المقبلة ".‏ وتابع العبادي "اننا نسعى لتعزيز علاقات العراقية الاقليمية والدولية ومسألة الاعمار ‏مسؤولية العالم مثلما قاتل العراقيون الارهاب نيابة عن العالم".‏ وحيى رئيس مجلس الوزراء الاعلاميين في العراق وتضحياتهم ومواقفهم الوطنية ‏بمناسبة تتويج بغداد عاصمة للاعلام العربي ، مبينا انه :" امر مهم ان يعكس الاعلام ‏العربي الوضع الجديد في العراق ".‏ وبشأن موضوع الارهاب ، جدد العبادي تأكيده الاستمرار بملاحقة الارهاب في ‏المناطق النائية والصحراء الغربية ، خاصة بعد السيطرة على الحدود مع سوريا التي ‏ماتزال تعاني من وجود مناطق للارهابيين .‏ واضاف :" اننا لازلنا نحتاج الدعم اللوجستي والطيران الدولي لملاحقة الخلايا ‏الارهابية ، اضافة لاستمرار التدريب من قبل التحالف الدولي".‏ وعبر عن الأسف لما حصل في ناحية البغدادي من قصف جوي بالخطأ ، مشيرا الى ‏ان نتائج التحقيق في الحادث ستعلن فور اكتماله. ‏ وحول موضوع الارهابيين الاجانب ، اوضح انهم يحاكمون في العراق ولايوجد ‏طلب من دولهم لتسليمهم ، والموجودون منهم في اقليم كردستان ، يتم التنسيق مع ‏حكومة الاقليم بشأنهم .‏ وبشأن الازمة مع اقليم ، اعاد العبادي التذكير بضرورة تنفيذ كل الاصلاحات وانهاء ‏الفساد وتنفيذ سلطة القانون على الجميع .‏ وقال بهذا الخصوص :" لازلنا نطالب بواردات نفط الاقليم والعدد الحقيقي للموظفين ‏فيه حتى لاتذهب الرواتب للأحزاب أو الميليشيات الحزبية ، وسنستمر بالتواصل مع ‏الجميع لما فيه مصلحة مواطني الاقليم ". ‏ وحول موضوع الانتخابات ، اشار العبادي الى :" ان الانتخابات خيار المواطنين ‏للاصلح ، وما حصل من انسحابات من كتلة النصر ، خاصة تيار الحكمة ، تم ‏توضيحه في بيان ونحن محافظون على علاقاتنا مع الجميع ".‏ ونوه إلى أن المفوضية أبدت استعدادها أيضا لتصويت النازحين لمحافظاتهم وهم في ‏محافظات اخرى في ظل استقرارهم فيها .‏ اما في ما يخص الموازنة وتأخر اقرارها ، فقد اعلن رئيس مجلس الوزراء انه ‏سيحضر يوم غد جلسة البرلمان الخاصة بالموازنة ، لأن تأخر اقرارها خلل كبير و" ‏عقوبة " للمواطن .‏ ‏ واضاف :" ان مجلس الوزراء قرر اليوم صرف اموال لمفوضية الانتخابات حتى ‏لاتكون هناك حجة لتاجيل الانتخابات ، التي ستتم في موعدها المقرر

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .