Image

تصديق اعترافات مسؤول عن عمليات "النحر" لدى داعش في نينوى

0 تعليق  |  173 مشاهدة  |  الاخبار  |  2018/11/26

صدقت محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الإرهاب، اليوم الاثنين، اعترافات عنصرا من تنظيم داعش منتسب الى "فرقة الإعدام الخاصة" اثناء سيطرة التنظيم على المحافظة. وقال المركز الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى في بيان، ان "محكمة تحقيق نينوى صدقت اعترافات إرهابي يعمل في فرقة الاعدامات الخاصة التابعة الى تنظيم داعش الإرهابي في منطقة باب الطوس في الموصل". واشار الى ان "المتهم اوكلت اليه مهمة قطع رؤوس المواطنين ممن يسميهم التنظيم الارهابي (المرتدين) بالسيف"، لافتا الى ان "الارهابي كان يمارس جرائمه امام المارة قرب سوق الخضراوات في باب الطوس بالمحافظة". واضاف ان "المدان اعترف بقيامه بالانتماء الى تنظيم داعش وقيامه بالمشاركة في عدد من العمليات وتقديم الدعم اللوجستي للتنظيم اضافة الى واجبه الرئيسي بقطع الرؤوس وتنفيذ الاعدامات بالسيف". وتابع ان "اعترافاته صدقت قضائيا وفقا لاحكام المادة 4/1 من قانون مكافحة الارهاب رقم (13) لسنة 2005، والمحكمة بصدد احالة القضية على محكمة الموضوع لينال جزاءه العادل".

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .