Image

حزب العمال يهدد برد قوي داخل تركيا في حال استهداف الكورد بسوريا

0 تعليق  |  145 مشاهدة  |  الاخبار  |  2018/12/16

هدد حزب العمال الكوردستاني، اليوم الاحد، برد قوي في حال شنت تركيا عملية عسكرية ضد الكورد بمناطق شمالي سوريا. وقال عضو المكتب الإعلامي لحزب العمال الكوردستاني كاوة شيخ موسى لسبوتنيك، عن إعلان الرئيس تركي رجب طيب أردوغان الإعداد لعملية عسكرية بشرق الفرات، "سنرد بقوة بتصعيد العمليات في الداخل التركي، وليس مثل الآن، حيث تم تقليل العمليات بسبب ظروف الشتاء، وسيكون لنا رد بشكل آخر على تركيا". وبشأن القصف التركي الأخير في مناطق داخل اقليم كوردستان، أكد كاوة شيخ موسى أن "القصف التركي لم يستهدف مواقع لمقاتلي حزب العمال الكوردستاني، وإنما استهدف قرى لمدنيين من الطائفة الإيزيدية في سنجار ومخمور، وهي قرى تحت سيطرة الحكومة العراقية"، لافتا إلى أن "القصف التركي كان في مواقع بعيدة ومنعزلة عن مواقع مقاتلي الحزب، وأسفر عن مقتل أكثر من 4 مدنيين غالبيتهم من النساء والأطفال". وأضاف أن "القصف التركي يأتي ضمن مخطط تركي لتوسيع نفوذها في سوريا والعراق، والتعزيزات التركية الآن على الأراضي السورية جاءت متزامنة مع القصف لاقليم كوردستان". وأعلن الرئيس التركي مؤخرا عن عزمه البدء بالعملية العسكرية في منطقة شرق الفرات، التي يسيطر عليها الكورد شمال شرقي سوريا، خلال أيام.

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .