Image

بهدفين من تحت الاقدام.. فاتي يثأر لبرشلونة من ليفانتي

0 تعليق  |  56 مشاهدة  |  رياضة  |  2020/02/03

حقق برشلونة فوزاً صعباً على حساب ليفانتي، بهدفين لهدف في ختام مباريات الجولة الـ 22 من الدوري الإسباني. وبعد مرور نصف ساعة من مجريات اللقاء، مرر ميسي بينية لفاتي الذي انفرد بحارس المرمى من وسط الملعب، ووضع الكرة في الشباك معلناً عن الهدف الأول. وبعد أقل من دقيقتين من الهدف الأول، استلم ميسي كرة على مشارف منطقة جزاء ليفانتي راوغ بها الدفاع، ثم مررها لفاتي الذي أطلق قذيفة من قدمه في الشباك مسجلاً الهدف الثاني لفريقه. وفي الدقيقة 35 واصل ميسي توزيع الهدايا، وهذه المرة كانت من نصيب سيميدو الذي وصلت له بينية ميسي داخل منطقة الجزاء، راوغ الظهير دفاع ليفانتي ثم سدد ولكن الكرة ترتطم في العارضة وتخرج لركلة مرمى. وفي الدقيقة 44، أهدر جريزمان فرصة هدف محقق بعد عرضية أرضية من الجانب الأيمن نفذها سيميدو، قابلها الفرنسي بلمسة واحدة ولكنها ضلت طريقها للمرمى. ومع مطلع الشوط الثاني وفي الدقيقة 50، هيأ فاتي الكرة ل‍ميسي داخل منطقة جزاء ليفانتي، وسددها البرغوث الأرجنتيني ضعيفة ليبعدها الدفاع. وفي الدقيقة 61 كاد ليفانتي أن يقلص الفارق، بتصويبة قوية عن طريق جوزيه موراليس من داخل منطقة الجزاء إلا أن تير شتيجن يتألق ويحافظ على نظافة شباكه. وفي الدقيقة 72 كان فاتي، أن يسجل الهاتريك بعد عرضية من الجانب الأيمن قابلها بركلة مزدوجة لتمر بجوار القائم قليلاً. وبعدها بدقيقة كاد ميسي أن يسجل الهدف الثالث، بعد مراوغة أكثر من مدافع داخل منطقة الجزاء ثم تسديدة قوية أبعدها الحارس إلى ركنية. وفي اللحظات الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع، أطلق روبن روتشينا تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، غالطت الحارس الألماني تير شتيجن وسكنت شباك الفريق الكتالوني. وبهذه النتيجة يرتفع رصيد الفريق الكتالوني إلى النقطة 46 في المركز الثاني من ترتيب الليجا، وبفارق ثلاث نقاط عن ريال مدريد المتصدر، بينما تجمد رصيد ليفانتي عند النقطة 26 في المركز الثالث عشر.

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .