Image

مندوب سوريا: نرحب بالجهود الهادفة الى سيادة القانون

0 تعليق  |  472 مشاهدة  |  الاخبار  |  2014/02/21

قال بشار الجعفري، مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة إن التجارب أثبتت أن التحديات التي تعترض سيادة القانون على الصعيد الدولي، لم تنجم عن نقص في الآليات أو الصكوك الدولية وإنما بسبب الانتقائية وازدواجية المعايير التي تتبعها دول نافذة بعينها في تعاملها مع القانون الدولي.
وأكد الجعفري ، في الجلسة التي عقدها مجلس الأمن بشأن سيادة القانون،
أكد دعم بلاده للجهود الهادفة إلى تعزيز سيادة القانون على المستويين الدولي والوطني، واشار إلى أن تقديم المساعدة لهذا الغرض يستوجب حكما الامتناع عن تحويل هذه المسألة إلى أداة من أدوات الضغط السياسي أو استخدامها كذريعة للتدخل في شؤون الدول أو الانتقاص من سيادتها.

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .